الحكومنة اليمنية توزع معونات وتنفي استثمارها انتخابياً

الحكومنة اليمنية توزع معونات وتنفي استثمارها انتخابياً

أعلن مسؤول يمني اليوم الأربعاء عن عزم الحكومة توزيع معونة قمح إماراتية أرسلت هدية للشعب اليمني على المستحقين، نافياً ادعاءات المعارضة باستثمار ذلك انتخابياً. وقال وزير الصناعة والتجارة اليمني يحيى المتوكل في تصريح صحافي إن الدفعة الأولى من القمح الإماراتي سيتمّ توزيعها وفقاً للآلية المقرّة في مجلس الوزراء، عبر المؤسسة الاقتصادية اليمنية ابتداء من يوم الخميس المقبل.

وانتقد المتوكل تشكيك المعارضة ممثلة بـ "اللقاء المشترك" بآلية توزيع المعونة الإماراتية من القمح، مؤكداً أن مزاعمها بعيدة عن المصداقية، "خاصة سعيها إلى إقحام مثل هذه المواضيع في المكايدات السياسية والحزبية". واتهمت المعارضة اليمنية الحكومة بتوزيع المعونة على غير مستحقيها واستثمارها من أجل دعم موقفها في الانتخابات البرلمانية المقبلة.

 

وأضاف أن الدفعة الأولى التي وصلت الى ميناء الصليف والبالغة 65 ألفاً و800 طن سيتم توزيعها على مليون و50 ألف أسرة مستفيدة من صندوق الرعاية الاجتماعية وبإشراف من السلطة المحلية. وأشار المتوكل إلى انه تم الالتزام بتوجيهات مجلس الوزراء الخاصة بتحديد أسماء المستحقين وصرف المعونة لهم بموجب "كوبونات" خاصة مقرة من السلطة المحلية وصندوق الرعاية الاجتماعية.

 

وقال" نحن ملتزمون بالآلية المعدّة والمقرّة في مجلس الوزراء، والتي تستهدف في المقام الأول المستفيدين من الرعاية الاجتماعية وهم الشرائح الفقيرة في المجتمع من دون تمييز على أي أساس كان". يشار إلى أن رئيس دولة الامارات الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان أمر في مايو/ أيار الماضي بشراء 500 ألف طن من القمح وتقديمها هدية للشعب اليمني من أجل مواجة النقص فى الأمن الغذائي الذي يعيشه اليمن.

يو بي آي